نص الإعلان
بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي: info@adyannews.com adyannews@gmail.com
رمز الخبر: 3025
تأريخ النشر: 16:49 -17 October 2014
تواصل ردود الفعل الغاضبة على الصعيد العالمي ضد حكم اعدام شيخ النمر
وصفت منظمة العفو الدولية حكم الإعدام الجائر الصادر ضد اية الله الشيخ نمر باقر النمر، بانه جزء من الحملة التي تقوم بها السلطات في المملكة العربية السعودية لسحق كل المعارضة، بما في ذلك تلك التي تدافع عن حقوق الطائفة الشيعية المسلمة في المملكة.
ولفتت المنظمة فی بیانها الصادر أمس الأربعاء، الى قیام السلطات السعودیة باعتقال شقیق الشیخ النمر "محمد النمر"، مبینة ان مکانه بقی مجهولاً بعد الاعتقال، ویُعتقد أنه اعتقل بسبب کتابة تغریدة على "تویتر"» نشر فیها حکم الإعدام الصادر ضد أخیه.

واکد البیان الذی صدر باسم سعید بومدوحة نائب مدیر منظمة العفو الدولیة عن شمال أفریقیا والشرق الأوسط، أن حکم الإعدام المروّع ضد الشیخ النمر وما تلاه من اعتقال شقیقه فی المحکمة، یکشف عن مدى اصرار المملکة العربیة السعودیة على منع النشطاء السیاسیین من الدفاع عن حقوقهم، مطالبا السلطات السعودیة بـ"الإفراج عن الشیخ النمر و وضع حد للمضایقات والتمییز المنهجی الممارس ضد الطائفة الشیعیة" فی المملکة.

واشارت منظمة العفو الدولیة الى أنها "قامت بمراجعة جمیع الأدلة التی قُدمت لإدانة الشیخ النمر، حیث تأکد لها بأنه لم یکن یمارس إلا حقه فی حریة التعبیر"، نافیةً مزاعم السعودیة بان الشیخ النمر یحرض على العنف، معتبرةً تهماً کـ "عصیان الحاکم" لاقیمة لها فی تجریم الشیخ النمر ذلک ان من حقه حریة التعبیر، کما أن التهم الأخرى کانت غامضة واستخدمت لمعاقبته على أنشطته السلمیة على حد تعبیرها.

وقال بومدوحة فی بیان منظمة العفو الدولیة، أن "محاکمة الشیخ النمر کانت باطلة، فالشاهد الذی کان الدلیل الوحید لإدانته لم یحضر للمحکمة للإدلاء بشهادته، وهذا ما یعتبر خرقاً لقوانین المملکة ذاتها، کما أن الشیخ النمر لم یحظى بأبسط حقوقه فی إعداد فریق دفاع، حیث أنه حضر لعدة جلسات من دون محامیه لأن السلطات لم تبلغ المحامی بموعد الجلسة".

ونبّهت المنظمة الدولیة بأن الشیخ النمر، وهو إمام مسجد العوامیة فی القطیف، قد عانى من سوء المعاملة طوال فترة حبسه منذ عامین، وقضى أکثر أوقاته فی الحبس الإنفرادی بالمستشفى العسکری و سجن الحائر فی الریاض.

وأضافت ،"کما لم یحظ الشیخ النمر، بزیارات منظمة لعائلته ومحامیه بما فیها فترة خضوعه للتحقیق، وهو ممنوع من الرعایة الطبیة حیث إنه یحتاج لإجراء عملیة لإزالة رصاصة مستقرّة فی ظهره، ومعالجة رجله الیمنى التی تعانی من شلل منذ إطلاق النار علیه أثناء اعتقاله .

المصدر: العربیة24
الكلمات الرئيسة: شيخ النمر ، حكم اعدام ، السعودیة
الاسم:
البرید الإلکتروني:
Captcha
* التعلیق:
ما الجديد