نص الإعلان
بإمكانكم إرسال موادكم وصوركم على العنوان التالي: info@adyannews.com adyannews@gmail.com
رمز الخبر: 3182
تأريخ النشر: 14:51 -30 October 2014
أعلن المجلس البلدي في ناحية مندلي بمحافظة ديالى الأربعاء، عن إعادة افتتاح معبر حدودي بين العراق وإيران كان مغلقا منذ أكثر من 30 عاما، مؤكدا أن المعبر سيدعم التنمية الاقتصادية في مناطق واسعة من ديالى ويوفر فرص عمل كثيرة للعاطلين ويخلق مرونة في مسارات الحركة التجارية.

ادیان نیوز : وقال رئيس مجلس ناحية مندلي (90 كم شرق بعقوبة) آزاد حميد شفي في حديث لـ"السومرية نيوز"، إن "وفدا حكوميا رسميا من الجانبين العراقي والايراني افتتح معبر سومار-مندلي الحدودي بين العراق وايران المغلق منذ اكثر من 30 عاما نتيجة حرب الثمانينيات من القرن الماضي".

وأضاف شفي أن "المعبر سيدعم التنمية الاقتصادية في مناطق واسعة من ديالى ويوفر فرص عمل لآلاف من العاطلين، كما سيخلق مرونة في مسارات الحركة التجارية بين العراق وايران باعتبار الطرق البرية باتجاه المعبر مؤمنة".

وشدد على "ضرورة تخصيص جزء من واردات المعبر لإعمار مندلي التي تعرضت الى تهميش مقصود دام عقودا طويلة، اضافة الى معالجة ازمة البطالة والفقر المرتفعة"، معتبرا افتتاح المعبر "حدثا كبيرا سيعيد التفاؤل بالتنمية الاقتصادية".

وبين شفي أن "حركة التبادل التجارية عبر معبر سومار-مندلي لن تنطلق بالوقت الحالي لحين اكمال بعض الاجراءات الادارية من قبل الجهات المتخصصة".

يشار الى أن معبر سومار-مندلي الحدودي مع إيران أغلق منذ ما يناهز الثلاثين عاما على خلفية الحرب التي فرضها النظام العراقي البائد على ايران في ثمانينيات القرن الماضي، ولم تتم إعادة افتتاحه منذ ذلك الحين.

ويوجد في محافظة ديالى معبر حدودي مع إيران يسمى المنذرية، يحتل أهمية استراتيجية نظرا لكثرة القوافل التجارية التي تتدفق عليه من الجانبين، فضلا عن أنه أحد أبرز المنافذ الحدودية التي يدخل من خلالها زوار العتبات المقدسة إلى العراق والكثير من البضائع.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
Captcha
* التعلیق:
ما الجديد