نویسنده:  رحيمي نرگس* * دانشگاه معارف چکیده: چکيده فارسي:الزامات اخلاقي در جايي به کار مي رود که افعال اختياري ما موضوع احکام اخلاقي هستند. مفاهيم الزامي يا به عبارتي «بايدها و نبايدها»، از نظر آيت اله مصباح جزء مفاهيم فلسفي بوده و بيانگر رابطه واقعي و ضروري بين فعل اختياري انسان و نتايج مترتب بر آن مي […]

نویسنده:  رحيمي نرگس*
 
* دانشگاه معارف
 
چکیده:

چکيده فارسي:
الزامات اخلاقي در جايي به کار مي رود که افعال اختياري ما موضوع احکام اخلاقي هستند. مفاهيم الزامي يا به عبارتي «بايدها و نبايدها»، از نظر آيت اله مصباح جزء مفاهيم فلسفي بوده و بيانگر رابطه واقعي و ضروري بين فعل اختياري انسان و نتايج مترتب بر آن مي باشند، نه فاعل و فعل، و اين ضرورت از نوع ضرورت بالقياس الي الغير است.

نتيجه مهم اين نظريه اين است که تمام قضاياي اخلاقي ناظر به واقعيات اند، حتي بايدها و نبايدها، و مفهوم اعتباري ضرورت نيز منشأ خارجي داشته و حاکي از واقعيت نفس الامري است، از اين رو از نظر ايشان مغالطه «هست بايد» در احکام اخلاقي رخت برمي بندد و بر اين اساس، بايدها و نبايد ها در واقع ريشه دارند و ابتناي قضاياي ارزشي بر قضاياي ناظر به واقع و حقيقي، ممکن است.

چکيده عربي:
إن توظيف الإلزامات الأخلاقية بالنسبة إلي الأحكام الأخلاقية لأفعالنا، هي باختيارنا. وحسب رأي آية الله العلامة محمد تقي مصباح اليزدي (حفظه الله) فإن المفاهيم الإلزامية، أي الأوامر والنواهي، هي مفاهيم فلسفية تعكس الصلة الحقيقية والضرورية بين فعل الإنسان الاختياري وما تتمخض عليه من نتائج، فالفعل والفاعل وهذه الضرورة هي أمور ليست من نوع الضرورة بالقياس إلي الغير. ومفاد مفهوم (الواجب) في القضايا الأخلاقية، كالقضايا الطبيعية والرياضية، إنما يتحقق في بيان الضرورة الموجود بين الفعل الاختياري للإنسان وكماله المطلوب.

والنتيجة الهامة لهذه النظرية هي أن جميع القضايا الأخلاقية، حتي الأوامر والنواهي، هي ناظرة إلي الحقائق، وكذلك فإن المفهوم الاعتباري للضرورة له منشأ خارجي وهو حاك عن إحدي حقائق نفس الأمر، لذا فإن المغالطة التي فحواها (موجود – واجب) في الأحكام الأخلاقية لا واقع له، ومن هذا المنطلق فإن الأوامر والنواهي لها جذور واقعية وأن استناد القضايا المبدئية علي القضايا الناظرة إلي الواقع والحقيقة هو أمر ممكن.
 
كليد واژه: كليدواژه فارسي: مفاهيم اخلاقي، الزام اخلاقي، بايد و نبايد، ضرورت، فعل اختياري و کمال مطلوب (كليدواژه عربي: المفاهيم الأخلاقية، الإلزام الأخلاقي، الأوامر والنواهي، الضرورة، الفعل الاختياري، الكمال المطلوب)